أضيف في 10 أكتوبر 2018 الساعة 01:40


استراتيجية اليوتيس تدرء فتنة جديدة في الحسيمة،


حليم حاميد -المغرب الأزرق

لم يستسغ الرأي العام المهني الوطني في قطاع الصيد البحري تصريحات عامل إقليم الحسيمة السيد فريد شوراق بعدم استفادة الحسيمة من "برنامج اليوليس" ، و التي وصفت بالخطيرة لانتسابها للمسؤول الأول الذي تمر عبر دواليب إدارته كل السياسات العمومية بما فيها الصيد البحري.
تصريحات السيد العامل اعتبرتها العديد من الأطراف تبخيسا لجهود وزارة الصيد البحري و لعمل المؤسسات الشريكة ،كما اعتبرت تجاهلا للمنجزات التي تحققت على الأرض ،فيما يؤكد الراي العام المهني و الفاعلون الاقتصاديون و مؤشرات التنمية بالمناطق التي تقوم مجتمعاتها على الصيد البحري و منها إقليم الحسيمة على نجاح و نجاعة  استراتيجية اليوتيس.
و اضافة إلى إقرار الرأي العام الوطني خاصة منه المهني بنجاح استراتيجية اليوتيس ، فإن  ارتفاع الطلب الدولي على المنتجات البحرية المغربية من التون و سمك أبو سيف و الأخطبوط و الاسماك السطحية الصغيرة يعتبر مؤشرا أخر لا يقل أهمية، يعكس نجاعة مخططات تهيئة مصايد هذه الأنواع السمكية التي ينشط على صيدها مهنيو الحسيمة أنفسهم ، و نجاعة مخططات تهيئة مصايد الانواع السمكية التي تدخل في السلسلة الغذائية لهذه الأخيرة.
استراتيجية اليوتيس و حسب المتتبعين و المهتمين بالمجال ، تجاوزت البعد الوطني لتتحول الى علامة مميزة لقطاع الصيد البحري المغربي و تجربة تتناقلها العديد من الدول الافريقية، و توجت باعتراف دولي للمغرب في شخص وزارة الصيد البحري في العديد من المحافل كالاتحاد الاوربي و روسيا و اليابان،  و نالت بفضلها  الوزارة الوصية في شخص الكاتبة العامة للقطاع السيدة زكية الدريوش  أوسمة و جوائز رفيعة المستوى، في اقل من سنة بكل من روسيا و البرتغال و مالطا، قبل أن يخرج عامل إقليم الحسيمة بتصريحه الجارح في حق استراتيجية اليوتيس التي اشرف جلالة الملك على اطلاقها، و في حق الموارد البشرية التي تشرف على تنزيلها و تفعيلها.

تصريح عامل اقليم الحسيمة بعدم استفادة الحسيمة من "برنامج اليوليس" ، أطلق العنان للتأويلات و القراءات للقصف المفاجئ لقطاع الصيد البحري بأرض الحسيمة ،و لما تندمل جراح الحسيمة  التي دفع ثمن حراكها  ثلاثة من خيرة الأطر الوطنية في الفلاحة و الصيد البحري سجنا نافذا، في محاكمة يجمع العارفون انها سياسية، كشفت الايام أن قطاع الصيد البحري برئ من دم محسن فكري، و ان قطاع الصيد البحري هو القطاع الوحيد الذي صمد في وجه الزلزال ليس لسواد عيون أخنوش بل  بفضل ما تحقق من منجزات في اطار استراتيجية اليوتيس بشهادة المهنيين.





ردود الفعل على تصريح المسؤول الأول بعدم استفادة الحسيمة من "برنامج اليوليس"اعتبرها البعض طبيعية ، و  نتيجة سوء تقدير في استعمال المصطلحات التقنية في قطاع التي لا يعرفه الا أهله و لا يخبر اغواره الا رجال البحر، و ربما أن السيد العامل لغيرته على اقليم الحسيمة و ارادته ان يجعل منها عاصمة لمنارة الحسيمة ،فربما حاول توصيف الوضع و الاكراهات و الحاجيات بما يليق بالوضع ، الا انه استعمل "بحسن نية" و "سوء تقدير" الكلمة الغير المناسبة في المكان الغير المناسب و التوقيت الغير المناسب و أطلق نيرانا صديقة على قطاع الصيد البحري،و اصابه بجروح بليغة .
قد يقول قائل ان الموضوع  لا يستحق كل هذه الوقفة الا أن التاريخ لا يرحم، و حتى لا تتكر الاحداث التي تغذيها الفتن ، فما فجر الوضع بالحسيمة هو كلمة "اطحن مو"، و ما جر ثلاثة موظفين تابعين لقطاعي الفلاحة و الصيد البحري الى السجن الا اتهامات بتورطهم في مقتل "محسن فكري"،و ما كاد يفجر الداخلة الا اتهام موظفي مندوبية الصيد البحري بها  بإحراق "خالد قادر"، دون الحديث عن الحملات السياسوية التي تطلق بين الفينة و الآخرى ضد أخنوش "اخنوش ارحل" أو ضد وزارته كما حدث في بداية شهر رمضان بتسريب اتهامات بضلوعها في ارتفاع ثمن المنتوجات البحرية.......

السيد عامل اقليم الحسيمة ، ليس القول أن الحسيمة لم تستفد من برنامج ابحار،كما القول أن الحسيمة لم تستفد من برنامج اليوتيس.






 

تنويه قبل اضافة اي تعليق :  الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الاختلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع

و قبل ذلك اعلم أن العقول ثلاثة مستويات

عقول كبيرة تناقش الافكار

عقول متوسطة تناقش الاحداث

عقول صغيرة تناقش الاشخاص

صنّف نفسك ، و......اضف تعليقاً

  اضغط هنـا للكتابة بالعربية

لمراسلاتكم اتصلوا بنا على البريد الالكتروني التالي : marocbleunews@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



تحية للبحار* بقلم حاميد حليم *

جمعية الاعمال الاجتماعية لموظفي وزارة الصيد البحري بين الاداري و الجمعوي

يا وزارة مكلفة بقطاع الصيد البحري لا لعقلية السفينة، فليس الموظف بحري

ما موقع المادة 19 من قانون الوظيفة العمومية في حادث الاعتداء على مندوب الصيد البحري بالمضيق

نحن و القانون

قهوة بطعم الازمة

ابواق بحارة و مستخدمي شركة اومنيوم المغربي للصيد بطانطان،تحجب الشمس بالغربال

خريجو مؤسسات التكوين البحري ........ الضابط و المضبوط.

المغرب الازرق تفتح صفحاتها للاقلام المهتمة بالمجال البحري

قطاع الصيد البحري ،قرن من التخلف