أضيف في 8 أكتوبر 2018 الساعة 14:11


بواخر أجنبية تتخلّص من مواد سامّة في السواحل التونسية!





المغرب الأزرق

أكد المسؤول في الصندوق العالمي للطبيعة حمادي الغربي لجريدة الشروق الصادرة اليوم الاثنين 8 اكتوبر 2018 أن بواخر أجنبية تخلصت من مواد كيميائية سامّة في السواحل التونسية خلال السنوات الأخيرة.

وأوضح أنه خلال غمرة الانفلات العام الذي عرفته البلاد قامت عديد السفن القادمة من أنحاء العالم بإلقاء النفايات سامة في السواحل التونسية، متابعا أن سفينة أجنبية قامت بإلقاء مواد ملوثة في سواحل قربص سنة 2007 لكن هذا الخطر تفاقم بشكل ملحوظ منذ 2011، على حد تعبيره.

كما تحدث الغربي عن تشوه الوسط البحري الذي شهدته السواحل الجنوبية وغزو سمك السلطعون المعروف بداعش البحر، موضحا أن  هذه الجحافل وصلت إلى تونس بعد أن علقت في البواخر القادمة من الهند سنة 2011، ورغم اندماجها في الوسط البحري المحلي فقد ألحقت أضرارا فادحة بأصناف بحرية أخرى كما أضرت في البداية بالبحارة قبل أن يكتشفوا قيمتها وتتحول إلى صيد ثمين يصدر الآن إلى الخارج.

وأبرز أن التغيرات المناخية التي تشهدها البلاد واستنزاف الشريط الساحلي يهدد مناطق عديدة من بينها جربة وقرقنة بان تغمرها مياه البحر.






 

تنويه قبل اضافة اي تعليق :  الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الاختلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع

و قبل ذلك اعلم أن العقول ثلاثة مستويات

عقول كبيرة تناقش الافكار

عقول متوسطة تناقش الاحداث

عقول صغيرة تناقش الاشخاص

صنّف نفسك ، و......اضف تعليقاً

  اضغط هنـا للكتابة بالعربية

لمراسلاتكم اتصلوا بنا على البريد الالكتروني التالي : marocbleunews@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



حريق المحطة الحرارية لطانطان و سؤال السلامة المهنية

موجة حرارة تعم اجواء المملكة

اللواء الازرق

اغرب طريقة لتهريب السمك

ألطف سمك قرش

مديرية الأرصاد الجوية الوطنية تحذر من أمطار غزيرة مصحوبة برياح قوية

الحسيمة: استصلاح البحر عبر غرس الشعاب الاصطناعية

مخزون سمك التونة في تراجع مقلق بحوض البحر الابيض المتوسط

المحيطات في خطر

مرسيليا-فرنسا:حوت يعلق بمقدمة سفينة